click

احلا تعارف واحلا شباب
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قصة حب بين طاووس ومضخة وقود

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
king the i am
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar

عدد الرسائل : 142
علم دولتي : 0
مزاجي :
المهنة :
الاوسمة :
تاريخ التسجيل : 13/08/2008

مُساهمةموضوع: قصة حب بين طاووس ومضخة وقود   الأربعاء سبتمبر 10, 2008 3:02 am

لندن(ا ف ب)- ذكرت صحيفة بريطانية السبت ان طاووسا ولهانا يلقب بـ "ميستر ب." يمضي 18 ساعة يوميا وهو يتمايل وينفش ريشه امام محطة وقود في بريطانيا في محاولة لاغواء احدى مضخات الوقود.
وخلال ثلاثة اشهر سنويا يقدم هذا الطائر استعراضا غراميا شغوفا في محطة وقود بريرلي جنوب غرب انكلترا في محاولة يائسة لاستمالة "قلب" احدى المضخات.
لكن بعد ثلاث سنوات من الزيارات "المشبوهة" الى المحطة لفت تهريج الطاووس العاشق انتباه السلطات المحلية التي تسعى الآن الى الامساك به ووضع حد لاستعراضه.
ويعتقد الخبراء في الطيور ان ما يجذب الطاووس في المضخة هو صوت الطقطقة الناجم عنها والذي يشبه صوت انثى الطاووس على ما ذكرت صحيفة "ذي تايمز". وتروي صاحبة "ميستر ب." شيرلي هورسمان انه "عند حلول فصل الربيع يصبح لديه ريش جديد وتكثر حركته ثم يبدأ بالبحث عن الحب".
وتقول هورسمان ان الطاووس "يصبح متيما حين يسمع طقطقة مضخات الوقود التي تشبه صوت انثى الطاووس. وكلما يسمع احدهم يعبئ الوقود في سيارته يكاد يبلغ النشوة".
وتقول صاحبة الطاووس "من الصعب حقا بالنسبة له ان يستمع الى صوت كل هذه المضخات التي ترسل اليه +الاشارات+ على مدى النهار من دون ان يتمكن من التخفيف من كبته".
ويبدو ان شقيقي "ميستر ب." مجنونان مثله حين يتعلق الامر بالحب فالاول مغروم بهر في حين ان الثاني يعشق مصباحا موجودا في احدى الحدائق.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
قناص سوريا
عضو متألق
عضو متألق
avatar

عدد الرسائل : 282
العمر : 29
مزاجي :
المهنة :
الاوسمة :
تاريخ التسجيل : 05/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصة حب بين طاووس ومضخة وقود   الخميس سبتمبر 25, 2008 10:59 am

مشكور اخوي عالمشاركة وتقبل مروري
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قصة حب بين طاووس ومضخة وقود
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
click :: الفن :: قصص و روايات-
انتقل الى: